ابحث في حكومي




X

خطأ: لقد حدث خطأ ما، يرجى يرجى الاتصال بمركز الاتصال الحكومي على هاتف رقم 109 (داخل قطر) أو 44069999 974+، أو المحاولة مرة أخرى في وقت لاحق.

لم يتم العثور على نتائج.

هل تقصد:

الموضوعات

تعليم الأشخاص ذوي الإعاقة

بموجب مبادئ توجيهية جديدة، تلتزم وزارة التعليم والتعليم العالي باتباع فلسفة جديدة في التعليم لمساعدة الأطفال ذوي الإعاقة، تقوم على ترسيخ مبدأ أنه من حق جميع الطلاب الاستفادة من الخبرات التعليمية بكافة أنواعها، كما تؤمن وزارة التعليم والتعليم العالي بضرورة دمج الأطفال ذوي الإعاقة في الصفوف العادية كلما أمكن تحقيق ذلك .

ويتم حاليًا تجهيز أكثر من نصف المدارس لتلبية احتياجات الطلبة من الأشخاص ذوي الإعاقة. وتهدف الحكومة الى زيادة هذا العدد إلى 80% بحلول عام 2016، كما تستثمر أيضًا في تدريب تطوير أعضاء هيئة التدريس لضمان توافر المعلمين المؤهلين للتعامل مع البنية التحتية المتطورة في التعليم والتي يسهل على ذوي الإعاقة الاستفادة منها.

مسؤوليات مشتركة

تقدم جميع المدارس دعمًا تعليميًا إضافيًا للطلاب ذوي الإعاقة والذين لديهم صعوبات في التعلم وبعض المشاكل السلوكية. ويضع وزارة التعليم والتعليم العالي استراتيجيات للتعاون بين أولياء الأمور وأعضاء هيئة التدريس لضمان تلبية احتياجات الطالب التعليمية والطبية .

وتشمل المهام والمسئوليات المشتركة على :

  • توزيع الوثائق المتعلقة بالتعليم والمساعدات المالية .
  • ضمان اتباع المدارس لسياسات الوزارة والإنفاق الصحيح للأموال .
  • تقييم احتياجات التطوير المهني .
  • العمل مع الجهات الحكومية لتوفير الدعم التعليمي للطلاب والمدارس .
  • تقديم النصح والإرشاد للهيئات مثل وزارة الصحة العامة .

التعليم الشمولي

تقع مسؤولية دعم الطلاب من ذوي الإعاقة التعليمية الإضافية على عاتق المجتمع المدرسي بأسره، بدءاً من معلم الصف إلى مدير المدرسة. وتعتمد المدارس نهجًا تعاونيًا لبناء نماذج تعليمية جديدة تحسن من تعلم الطلاب ذوي الإعاقة، كما يجب أن يحصل أولياء أمور الأطفال ذوي الإعاقة على المشورة والدعم بشأن الخيارات التعليمية .

مراكز التعليم الخاص

تُركز بعض المدارس المتخصصة على الأطفال من ضِعاف السمع والبصر والذين لديهم صعوبات في التعلم .

ومن أبرز هذه المدارس :



  •  
  •  
  •