ابحث في حكومي




خطأ: لقد حدث خطأ ما، يرجى يرجى الاتصال بمركز الاتصال الحكومي على هاتف رقم 109 (داخل قطر) أو 44069999 974+، أو المحاولة مرة أخرى في وقت لاحق.

لم يتم العثور على نتائج.

هل تقصد:

الموضوعات

الاستراتيجية الوطنية للصحة

 

 

 

 

 

 

 

 

تقوم الاستراتيجية الوطنية للصحة 2018-2022 على مبدأ أن تنمية وتطوير النظام الصحي لأي أمة لا يعمل فقط على الحفاظ على الصحة العامة وعلاج المرضى، بل إنه بمثابة استثمار حيوي في مجتمعات هذه الأمة ومستقبلها. تم وضع هذه الاستراتيجية مع الأخذ في الاعتبار العناصر التالية:

- أجندة الأمم المتحدة للتنمية، والتي تنص على أن "ضمان الحياة الصحية وتعزيز رفاه جميع الأفراد في مختلف الأعمار إنما يعد عنصراً جوهرياً في سبيل تحقيق التنمية المستدامة".

- مفهوم توفير التغطية الصحية للجميع، الصادر عن منظمة الصحة العالمية والذي يؤكد على أن "كافة المجتمعات والشعوب بوسعهم استخدام الخدمات الترويجية والوقائية والعلاجية والتأهيلية والتسكينية التي يحتاجون إليها، على أن تتسم تلك الخدمات بمستوى فعال من الجودة الوافية".

- السياق الإقليمي لحالات التذبذب السياسي والسمات الديموغرافية المتغيرة وقوى العمل المتنقلة والتنافس فيما بين الخدمات الصحية والتغيرات الاقتصادية الجوهرية.

الإطار الاستراتيجي للاستراتيجية الوطنية للصحة 2018–2022

الرؤية

"مستقبلنا في صحتنا": تحسين الوضع الصحي للشعب القطري، تلبية احتياجات الجيل الحالي والأجيال القادمة، ووضع نظام متكامل يهدف إلى توفير مستوى أفضل من الخدمات الصحية وخدمات الرعاية وتقديم قيمة أعلى للجميع.


تمثل الاستراتيجية تحولاً شاملاً في التفكير، وتتمثل رؤية وزارة الصحة العامة في ترجمة هذا التحول إلى الواقع العملي للرعاية الصحية في قطر. ويبين الشكل أدناه هذا التحول.

يتطلب هذا التحول التزامًا كبيرًا بتخصيص الوقت وتوفير الموارد والعمل في شراكة مع المعنيين بالقطاع الصحي بمن فيهم السكان ومؤسسات الرعاية الصحية والشركات والمؤسسات الحكومية والمجتمع المدني والإعلام والعمل معا لتحقيق صحة أفضل، رعاية أفضل وقيمة أفضل لسكان قطر.

صحة أفضل، ورعاية أفضل وقيمة أفضل

الهدف ثلاثي الجوانب هو نهج عالمي معروف تستند إليه هذه الاستراتيجية على غرار كثير غيرها من الاستراتيجيات الصحية الحديثة في العالم. وسيركز النهج المتبع في القطاع الصحي في السنوات المقبلة على رؤية صحة أفضل ورعاية أفضل وقيمة أفضل، مع ضمان اعتبار هذه الجوانب الثلاثة في جميع ما نقوم به لتحقيق النتائج المرغوبة. وسنوائم نهج تنفيذ الاستراتيجية مع رؤية صحة أفضل، ورعاية أفضل وقيمة أفضل في إطار تحقيق أجندة التغيير والتحسين.

لمزيد من المعلومات، يرجى الاطلاع على الاستراتيجية الوطنية للصحة 2018-2022 أواستراتيجية التنمية الوطنية الثانية لدولة قطر 2018 - 2022.